الشارع الكنداوي

لقاء بين ترودو ورئيس حكومة نيوبرنزيك لمناقشة العديد من المسائل التى تهم المقاطعة

استقبل رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو رئيس حكومة نيوبرنزويك بلين هيغز وبحث معه في عدد من المسائل التي تهمّ المقاطعة.

ولم يحرز المسؤولان أيّ تقدّم في الملفّات المدرجة على جدول أعمال المباحثات ، ومن بينها ضريبة الكربون والاطار المالي للرعاية الصحيّة في نيوبرنزويك ومخزون سمك السلمون المستنفد وسواها.

ولم تتطرّق المباحثات إلى ملفّ الألعاب الفرنكوفونيّة التي قرّرت نيوبرنزويك التنازل عن استضافتها بسبب ارتفاع كلفة تنظيمها كما قال رئيس الحكومة بلين هيغز.

واحتلّ ملفّ ضريبة الكربون حيّزا مهمّا من المباحثات بين المسؤولين ولكنّها لم تكن مثمرة على ما يبدو حسب بلين هيغز.

وكانت اوتاوا قد فرضت ضريبة الكربون على 4 مقاطعات من بينها نيوبرنزويك، لأنّها لم تضع خطّة خاصّة بها لمكافحة التغيّر المناخي.

وأعرب هيغز عن خيبة أمله لعدم التوصّل إلى تفاهم بهذا الشأن واعتبر أنّ معايير البيئة في مقاطعته هي أعلى من أيّ مقاطعة أخرى في كندا.

ومن غير العادل حسب رأيه أن تدفع نيوبرنزيك الضريبة نفسها التي تدفعها المقاطعات الأخرى.

وقال بلين هيغز إنّه طالب بإعفاءات صناعيّة شبيهة بتلك التي وافقت عليها اوتاوا مع مقاطعتي نيوفاوند ولابرادور، وسسكتشوان ولكنّه لم يلق تجاوبا من الحكومة الفدراليّة.

وأضاف بأنّ ملفّ  خشب البناء هو الوحيد الذي ستؤدّي المباحثات بشأنه إلى بعض التقدّم.

هذا ولم يُشر بلين هيغز إلى موعد مقبل للقائه مع رئيس الحكومة الفدراليّة جوستان ترودو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق