الشارع الكنداوي

تراجع فى أسعار العقارات المباعة في مدينة ادمنتون عاصمة مقاطعة البرتا

تراجعت أسعار العقارات وعدد العقارات المباعة في مدينة ادمنتون عاصمة مقاطعة البرتا خلال سنة حسب جمعيّة وكلاء العقارات في ادمنتون.

وتراجعت بصورة خاصّة أسعار الدوبلكس والمنازل المصفوفة Maisons en rangées، وعزت جمعيّة وكلاء العقارات السبب إلى تراجع عدد العقارات المباعة بنسبة 30 بالمئة طوال سنة من الربع الثالث من العام الماضي 2017 حتّى الربع الثالث من العام الحالي 2018.

وتراجعت أسعار المساكن على اختلافها بنسبة 14 بالمئة خلال الفترة المذكورة، وبلغ معدّل سعر بيع المسكن 221293 دولارا، متراجعا بنسبة 9 بالمئة، وسعر بيع المنزل 358954 دولارا بتراجع بنسبة 3 بالمئة عمّا كان عليه قبل سنة.

ووصف غريغ ستيل الرئيس السابق لجمعيّة وكلاء العقارات في ادمنتون الوضع بأنّه مأساويّ، نظرا للعدد القليل من المبيعات  مقارنة بقائمة العقارات المعروضة للبيع، واستبعد أن يتحسّن الوضع في ادمنتون الكبرى على المدى القصير.

وقد استمرّت أعمال البناء طوال الصيف على أمل أن تتحسّن الأسعار، ولكنّ ذلك لم يحصل كما قال غريغ ستيل.

ويقول وكيل العقارات دارسي ترويهيلم إنّ الشاري يجني فوائد من السوق الحاليّة لأنّ لديه مزيدا من الخيارات بأسعار أكثر انخفاضا.

ويرى من الطبيعي أن تتراجع أسعار العقارات في هذه الفترة من السنة ولكنّه يستبعد أن تتحسّن السوق على المدى القصير  نظرا لعدم الثقة بالاقتصاد في مقاطعة البرتا كما قال.

ويستغرق بيع المنزل 62 يوما أي بزيادة أسبوع عمّا كانت عليه مهلة بيعه قبل سنة.

وتقول مؤسّسة الرهن العقاري والاسكان الكنديّة إنّ عدد المساكن قيد البناء المعروضة للبيع سيفوق الطلب  عليها في ادمنتون .

اقرأ أيضا :

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق