الشارع الكنداوي

فريلاند تقدم التهاني لمرشح اليمين المتشدد في البرازيل جايير بولسونارو لفوزه في الانتخابات الرئاسية

قدّمت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند التهاني لمرشح اليمين المتشدد في البرازيل جايير بولسونارو والذي فاز أمس في الانتخابات الرئاسية ولكن دون أن تذكر اسمه.

ففي بيان مقتضب صدر اليوم عن مكتبها حرصت فريلاند على توجيه التحية للبرازيليين على ممارسة حقهم الانتخابي، فرأت أن “مشاركتهم (في الانتخابات) هي دليل على القناعات الديمقراطية الراسخة لدى الشعب البرازيلي”.

وختمت فريلاند بيانها بالقول إنها “تواقة (…) إلى مواصلة تعزيز القيم الديمقراطية وحقوق الإنسان”.

وفي مجلس العموم في أوتاوا لم يبدُ رئيس الحكومة الليبرالية جوستان ترودو مستعجلاً لضم صوته إلى زعماء آخرين حول العام في تهنئة بولسونارو، فأجاب الصحفيين الذين سألوه عنه بالقول “ليس لديّ شيئاً أقوله عن الرئيس (البرازيلي المنتخَب)”.

وكما توقعت استطلاعات الرأي فاز أمس بولسونارو برئاسة البرازيل في الجولة الثانية من الانتخابات، فحصد 55% من أصوات المقترعين مقابل 45% لمنافسه فرناندو حدّاد، اللبناني الأصول، مرشح حزب العمّال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق